التخطي إلى المحتوى

أراتبس – وكالات

وصف نائب الرئيس اليمني، الفريق الركن علي محسن صالح جماعة الحوثي الانقلابية تمثل مخالب إيران في اليمن والجزيرة العربية والمنطقة، وقال خلال زيارته اليوم الأحد، إلى الخطوط المتقدمة بجبهة نهم: إن الحوثيين جماعة لا تعيش إلا على الدمار والخراب وفي وحل الحرب، مضيفًا أن الأيادي اليمانية لا يمكن أن تُطلق الصواريخ باتجاه مكة المكرمة، ولا يمكن لليمنيين أن يستهدفوا العاصمة الرياض التي هي حاضنة الأمة بحسب وصفه.

كما بعث نائب الرئيس اليمني رسائل إلى قبائل طوق صنعاء وسكان العاصمة ومن سماهم بأحرار القوات المسلحة والمؤتمر الشعبي العام دعاهم فيها إلى التخلي عن الوقوف مع الانقلابيين الحوثيين، مشيدًا في الوقت نفسه بالمشاركة الفاعلة لقبائل الطوق في معركة التحرير من أجل استعادة كرامة اليمن وأمنه واستقراره وسلامته ووحدة أراضيه.

وحذر الفريق محسن، وفقًا لوكالة الأنباء اليمنية الرسمية، سكان العاصمة من مكر وغدر الحوثي، مضيفًا أن كل مناطق طوق صنعاء لم تكن أرضية للحوثي، ولن تكون كذلك، وأن النصر قريب، وأن الشرعية قادمة لا محالة، وقال: إن الجيش والشرعية قادمون لخلاص اليمنيين ورفع الوضع المأساوي الذي يئن منه الجميع في كل المحافظات؛ بسبب ممارسات الانقلاب التي وصفها بالبشعة.