التخطي إلى المحتوى

أراتبس – وكالات

أعلنت القيادة العامة للقوات المسلحة المصرية عن مقتل عدد من منفذي الهجوم الإرهابي والذي استهدف مسجدً الروضة بشمال سيناء أمس الجمعة، وقال الجيش في بيان له بأنه تم قصف مجموعة من الأرتال العسكرية تدمير سيارات الإرهابيين عبر قصف جوي شنه الجيش.

وقال المتحدث باسم الجيش المصري العقيد تامر الرفاعي: “القوات الجوية قامت بمطاردة العناصر الإرهابية واكتشاف وتدمير عدد من العربات المنفذة للهجوم الإرهابي الغاشم وقتل من بداخلها في محيط منطقة الحدث”.

وأضاف قائلا أنه “تم استهداف عدد من البؤر الإرهابية التي تحتوى على أسلحة وذخائر، بينما تقوم قوات إنفاذ القانون بشمال سيناء بالتعاون مع القوات الجوية بتمشيط بؤر إرهابية أخرى”.

يذكر ان الهجوم الإرهابي الذي استهدف مسجد الروضة في شمال سيناء قد أودى بحياة أكثر من 235 شخص وإصابة أكثر من 109 آخرين، ولم تعلن أية جهة مسؤوليتها عن الهجوم الإرهابي المسلح الذي يعد الأضخم والأكثر دموية في تاريخ مصر الحديث، بينما أعلنت الرئاسة الحداد لمدة ثلاثة أيام في جميع أنحاء جمهورية مصر العربية بدءًا من أمس الجمعة.