التخطي إلى المحتوى

أراتبس – متابعات

قال الأمير خالد بن طلال بأن حالة إبنه المريض الوليد بن خالد بن طلال قد تحسنت واستقرت بعد جهود حثيثة ومشكورة من الطاقم الطبي، حيث نجح الفريق الطبي بإيقاف النزيف الداخلي المفاجئ الذي طرأ له.

وفي وقت سابق، قال الأمير خالد بن طلال بن عبدالعزيز، إن ابنه الأمير الوليد، والذي يرقد بالمستشفى في حالة غيبوبة منذ سنوات، قد أصيب بحالة نزيف رئوي وهو في حالة خطرة وحرجة، داعيا متابعيه على تويتر بأن يكثفوا الدعاء لإبنه المريض القابع في المستشفى.

وعلى إثر ذلك، تداول مغردون عبر مواقع التواصل الاجتماعي أنباء تتحدث عن وفاة الأمير الوليد بن خالد بن طلال، حيث انتشر الخبر مثل النار في الهشيم، وعلى إثر ذلك نفت ريما بنت طلال عبر حسابها الرسمي على تويتر تلك الأنباء جملة وتفصيلا، ودعت الجميع للتأكد من الخبر قبل بث الاشاعات بحسب وصفها.

جدير بالذكر أن الأمير الوليد بن خالد بن طلال كان قد تعرض منذ سنوات لحادث مروري أدى لدخوله في غيبوبة تامة منذ ذلك الوقت.