مسؤول تركي كبير يعلّق على مصير جثة جمال خاشقجي

أراتبس – متابعات

أعرب مسؤول تركي كبير عن اعتقاده بأن المحققين الأتراك سيكشفون في القريب العاجل، عن مصير جثة المواطن السعودي جمال خاشقجي الذي مات في قنصلية المملكة في اسطنبول.

ونقلت وكالة “رويترز” عن المسؤول الذي رفض ذكر اسمه، أن عينات الحمض النووي لخاشقجي تم أخذها في تركيا، الأمر الذي يعني أن المحققين يجب ألا يطلبوا هذه العينات من السعودية.

وجاءت التصريحات بعد إعلان السلطات السعودية، فجر السبت، مقتل خاشقجي إثر “شجار” داخل قنصلية المملكة بمدينة إسطنبول، و توقيف 18 شخصا جميعهم سعوديون.

وأعفى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، مسؤولين بارزين بينهم نائب رئيس الاستخبارات العامة اللواء أحمد عسيري، والمستشار بالديوان الملكي سعود بن عبدالله القحطاني، وأمر بتشكيل لجنة برئاسة ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان، لإعادة هيكلة الاستخبارات العامة.