التخطي إلى المحتوى

أراتبس – متابعات

أقدم مجهولون يوم أمس على تحطيم التمثال الخاص بالنجم ليونيل ميسي لاعب كرة القدم الأرجنتيني وأيقونة نادي برشلونة الأسباني، وتعد هذه هي المرة الثانية التي يتعرض فيها التمثال للتحطيم في العاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس، منذ إزاحة الستار عنه في يونيو 2016م.

و قامت مجموعة من الأفراد – لم تتمكن قوات الشرطة من تحديد هويتهم بعد – بقطع ساقيه من بعد كاحل القدم، وكانت المرة السابقة في يناير الماضي، حيث ترك المخربون تمثال نجم منتخب “التانجو الأرجنتيني” بدون رأس وأذرع.