التخطي إلى المحتوى

أراتبس – متابعات

نجح نادي العاصمة الفرنسي PSG في إبرام العديد من الصفقات القوية والتي كانت مدوية خلال الصيف الماضي، وكان أبرزها صفقة البرازيلي نيمار جونيور من برشلونة مقابل 222 مليون يورو والفرنسي كليان مبابي من موناكو مقابل 180 مليون يورو.

وتعرض النادي الفرنسي لهجوم حاد من رئيس رابطة الليغا الإسبانية طوال الفترة الماضية، متهما إياها بانتهاك قواعد اللعب المالي النظيف، كما وطالب باستبعادهم من بطولة دوري أبطال أوروبا.

ووفقاً لما نقلته الصحافة الفرنسية فإن إدارة النادي باتت الآن في ورطة كبيرة بسبب تلك الاتهامات والتي قد تؤثر على مفاوضات النادي للتعاقد مع لاعبين جدد خلال الفترة المقبلة.

و من المقرر أن يجتمع مسؤولو النادي يوم الخميس المقبل مع الاتحاد الأوروبي وذلك من أجل مناقشة حساباتهم وإثبات عدم إنتهاك قواعد اللعب المالي النظيف في صفقاتهم الصيفية.

وأشارت الصحف أن خروج نادي موناكو الفرنسي من بطولة دوري أبطال أوروبا لهذا الموسم يمكن أن يعد طوق النجاة لنادي العاصمة وذلك بسبب العائدات من حقوق النقل التلفزي لمباريات الفريق بتلك البطولة الكبرى، حيث أنها مطالبة بضرورة جنى ما يقارب 75 مليون يورو قبل 30 يونيو المقبل، وذلك وفقا للمعاير التي وضعها الإتحاد الأوروبي.