المواجهة بين السعودية والإمارات تنتهي بالتعادل السلبي

أراتبس – متابعات

ضمن الجولة الثانية من منافسات خليجي 23، وعلى استاد جابر الأحمد الدولي بالكويت، واجه المنتخب السعودي نظيره الإماراتي لينتهي بالتعادل السلبي.

اتسمت المباراة بالهدوء في معظم الوقت، وندرة الفرص الحقيقة، وكان الأخضر السعودي الأفضل نسبيا طوال المباراة، في حين بدأ المنتخب الإماراتي المباراة بهجوم ضاغط، لخطف هدف مبكر، بفعل تحركات الثلاثي عموري وشقيقه محمد ومعهما علي مبخوت، لكن الأخضر نجح في امتصاص الاندفاع الإماراتي المبكر، بتهدئة اللعب والتمرير البيني والقصير، ومحاولة بناء هجمات سواء من العمق أو عن طريق الظهير الأيسر عبد الرحمن العبيد، لكن الدفاع الإماراتي ضيّق المساحات وضغط بقوة على حامل الكرة، فلم يجد الهجوم السعودي الفرصة لبناء هجمة مؤثرة.

استطاع المنتخب السعودي استعادة توازنه الفني والسيطرة على منطقة وسط الملعب، بفضل تحركات علي النمري، والذي حاول التحرك في مكان بوسط الملعب، مع السعي لخلق الفرص.

و في الشوط الثاني، لم يتغير الحال كثيرا واستمرت محاولات كل منتخب للسيطرة على منطقة وسط الملعب، ولم يتعرض أي منهما لتهديد حقيقي.

و تحسن الأداء السعودي، وشكلت تحركات باهبري ومختار فلاتة وكنو إزعاجا لمدافعي الإمارات، وكان سلمان قد سدد عالياً بعيداً عن المرمى بعد أن مرر له لاعب الوسط السعودي محمد كنو.

وأضاف كل منتخب نقطة إلى رصيده، ليصبح لكل منهما 4 نقاط، ليستمر المنتخب السعودي في صدارة المجموعة بأفضلية فارق الأهداف عن الإمارات.