ميكروسوفت تطلق مشروع “الذكاء الاصطناعي من أجل الأرض”

أراتبس – متابعات

أعلنت شركة ميكروسوفت أنها خصصت 50 مليون دولار لإطلاق مشروع “الذكاء الاصطناعي من أجل الأرض” على مدى السنوات الخمس المقبلة، وجاء هذا الإعلان بالتزامن مع الذكرى السنوية الثانية لاتفاقية باريس المناخية، هو المشروع الذي تهدف مايكروسوفت من خلاله تقديم الحلول لبعض المشاكل البيئية الخطيرة التي يواجهها العالم اليوم من خلال تسخير قوة الذكاء الاصطناعي.

وكانت قد أعلنت الشركة العملاقة التقنية لأول مرة عن فكرة المشروع في يونيو الماضي بمبلغ 2 مليون دولار، ووعدت بتوفير مجموعة من الأدوات القائمة على الخدمات السحابية وخدمات الذكاء الاصطناعي للمنظمات التي تتطلع إلى معالجة المشاكل المتعلقة بتغير المناخ.

و تتطلع ميكروسوفت أيضا إلى إضفاء الطابع الديمقراطي على أنظمة الذكاء الاصطناعي، حيث أنه سيكون في متناول المجتمع بأكمله من المطورين والعملاء والمستخدمين.

و على الرغم من أن الذكاء الاصطناعي موجود منذ عدة عقود إلا أن إمكاناته الحقيقية لم تظهر إلا في الآونة الأخيرة بسبب حصول الشركات الضخمة على كميات هائلة من البيانات التي تم جمعها على مر السنين.

والجدير بالذكر أن شركات كبيرة مثل مايكروسوفت وجوجل تستخدمان بشكل متزايد قدرات الذكاء الاصطناعي الدولية وتكنولوجيا التعلم الآلي وتنفذ في مجالات عديدة ومتنوعة مثل حماية البيئة، والرعاية الصحية، والخدمات المصرفية، وغيرها.